2034208394886090984325449073536787124329724640425345324422245664212527005425430070221031510072575664800025429858587245242300497031566424771555

الاثنين، 20 مارس 2017

أفضل طرق الحفظ - استخدام الملخصات

أفضل طرق الحفظ - استخدام الملخصات
تتعد طرق الحفظ التي يستعملها الطلاب خلال مسارهم الدراسي، و لعل أنجع طرق الحفظ هاته هو استخدام الملخصات. توجد طريقتان للحصول على الملخصات، أولاهما: البحث عن ملخصات جاهزة عند زملائك (و هذه الطريقة لا أنصح بها، فقط إذا مكنت تريد استخدام هذه الملخصات لكي تستفيد من طريقة إنجازها). أما الطريقة الثانية فهي تحرير الملخصات بيدك.

في هذه التدوينة، سنركز على الطريقة الثانية و مميزاتها، و أهم الفوائد التي سنستفيد منها.


لكي تلخص درسا ما، فمن المحثم عليك أن تقرأه قراءة أولية لمحاولة استيعابه، بعدها ستمر للقراءة الثانية و الثالثة و التي بالتوازي معها ستبدأ في كتابة ملخصك. و حين الانتهاء من الملخص ستعود لقراءة الدرس و مقارنته مع محتوى الملخص، لتنقيح هذا الأخير و تعديله إذا لزم الأمر. هذا الأمر سيجعلك تجمع بين 3 طرق للحفظ: الحفظ بالقراءة (خلال قراءتك للدرس)، الحفظ بالسمع (خلال قراءتك للدرس أيضا)، و الحفظ بالكتابة (خلال كتابتك للملخصات).
إذن و بطرقة غير مباشرة، ستضطر للإحتكاك أكثر مع الدرس، على عكس الشخص الذي سيقرأه فقط. ما سيميزك عنه هو أنك ستكتب بيديك، و غالبا ما يكتب الشخص شيئا حتى يتمكن منه.

في حالة كنت تريد الذهاب إلى أبعد من ذلك، و تضبط الدرس أكثر، أنصحك أن ترتب تلك الملخصات و من تم تبدأ في تحريرها على أحد محررات النصوص (برنامج الوورد مثلا في حزمة مايكروسوفت أوفيس)، هكذا ستترسخ في ذهنك أكثر خصوصا إن نسقتها باستخدام الألوان و المؤثرات. هنا ستضرب عصفورين بحجر واحد، ستتمكن من ملخصات دروسك، و ستصبح سريعا في استخدام محررات النصوص (التي يستعملها البعض في جني بعض الدولارات!)
شاهد أيضا: تجربتي في العمل من الأنترنت 💲💰

كأي منهجية، لابد لهذه الطريقة أن يكون لها سلبياتها أيضا، و هو جانب سلبي وحيد يمكن تجاوزه، ألا و هو استهلاك الوقت 🕘🕐، الذي يمكن التغلب عليه من خلال كتابة الملخصات أولا بأول، درسا بدرس، وحدة بوحدة خلال فترة الدراسة، و لا تتركه إلى فترة التحضير للإمتحانات.

---
غير معقول أن اتطرق لموضوع مثل استخدام و الملخصات و لا أذكر تجربتي المتواضعة. في الواقع، بدأت الاعتماد على الملخصات في السنة الأولى من الثانوي التأهيلي خلال تحضيري للإمتحان الجهوي الموحد، و استمريت على ذاك النهج خلال مرحلة الباكالوريا و بعدها خلال مراحل التعليم الجامعي الذي تمرست به جيدا و حضرت ملخصات للذكرى! أغلب ملخصاتي لا يزال حتى اللحظة في نسخ ورقية و إلكترونية أيضا، و بعضها متاح على شبكة الأنترنت.
شاهد بروفايلي على Academia.edu  😊😅

إلى اللقاء مع موضوع آخر و طريقة أخرى من طرق الحفظ غير استخدام الملخصات.

هناك تعليقان (2):

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    معك احدمشرفي موقع أئمةمروك

    ردحذف
    الردود
    1. و عليكم السلام،
      تواصل معي عبر الإيميل:
      abdou.zenn@gmail.com
      أو عبر الفيسبوك:
      https://www.facebook.com/abdelhadi.zennouhi

      حذف

كافة الحقوق محفوظةلـ عبدالهادي زنوحي 2016